5 أسباب لعدم حصولك على رد عند التقديم على الوظائف

Name Discrimination Study Finds Lakisha And Jamal Still Less Likely To Get Hired Than Emily And Greg | Here & Now

 

هذه محاولة للإجابة على سؤال ( ليش نقدم كثير و مافي رد ؟ ) . لا ندعي أننا نعلم جميع الأسباب و لكن من خلال البحث و من خبرتنا قمنا بحصر 5 أسباب محتملة لماذا البعض يقدم على مئات الوظائف أحياناً و لا يتلقى أي رد من جهات العمل أو ترشيح للمقابلة الشخصية .

عدم الحصول على رد من جهات العمل يعني أن المتقدم لم ينجح في تجاوز المرحلة الأولى أو التصفية الأولى ، و هي أول خطوة في عملية التوظيف . إذ يقوم مسؤول التوظيف بفلترة جميع طلبات التقديم و استبعاد جميع المتقدمين غير المناسبين للترشح للمقابلة الشخصية . و هنا سنحاول توضيح الأسباب .

1- أخطاء السيرة الذاتية

أحياناً تكون الأسباب البسيطة و البديهية هي الأقرب للحقيقة . قد تكون أخطاء السيرة الذاتية هي ما يمنع الترشح للوظيفة وخاصة حين تشتد المنافسة . الكثير يفشل في إبراز خبراته و مهاراته في السيرة الذاتية للأسف رغم وجود المؤهلات الكافية .

الحل 

مهما كنت تعتقد أن سيرتك الذاتية ممتازة ، قم بعرضها على شخص مختص لتقييمها . تعديلات بسيطة في سيرتك قد يكون لها أثر كبير في تجاوب جهات العمل معك .

لبعض النصائح الهامة عن أخطاء السيرة الذاتية ، يرجى الإطلاع على هذه التدوينة عشر معلومات لا ينبغي اضافتها في السيرة الذاتية



 

2- عدم تحديد المجال الوظيفي

قد تكون هذه أحد أخطاء السيرة الذاتية القاتلة ! أردنا ذكرها كسبب مستقل للتركيز عليها خاصة أنه يقع فيها الكثير سواء من حديثي التخرج و بعض أصحاب الخبرة أيضاً . يعتقد البعض أن مسؤول التوظيف سوف يقوم بتحديد مجالهم الوظيفي من السيرة الذاتية ، و من ثم استقطابهم في الوظيفة المناسبة لهم .

الواقع ببساطة أنه إن لم تقم أنت بتحديد مجالك الوظيفي فلن يحدده لك أي شخص فهذه مسؤوليتك أنت ! . أو كما يقول مدير الموارد البشرية الدكتور يوسف النملة “ إن لم تكن مدركًا لنوع وطبيعة الوظيفة التي تبحث عنها وتستعد لها، فكيف يستطيع المدير المُحتمل أن يعرف ؟ “



 
الحل 
  • ابحث و استفسر عن مجالات العمل المناسبة لتخصصك ، و لا تخلط بين التخصص و المجال الوظيفي !

على سبيل المثال: تخصص بكالوريوس رياضيات يناسبه مجال علم البيانات و تحليل البيانات . و تخصص لغة إنجليزية بإمكانه العمل في أي مجال مثل التسويق أو الإعلام أو الموارد البشرية لو دعم نفسه بالدورات و الخبرات التطوعية ذات العلاقة بهذه المجالات .

  • ابحث في تويتر عن حسابات لتخصصك فهذه الحسابات عادة تقدم نصائح مفيدة و عملية
  • جرب مجالات العمل من خلال التطوع عن بعد ، أو فرص التدريب التعاوني لتتأكد من أنه يناسبك فعلاً

3- التقديم العشوائي

و نعني به التقديم على أي وظيفة بدون النظر إلى المجال أو المؤهلات المطلوبة . قد يكون هذا أهم سبب للفشل في الحصول على أي نتيجة رغم كثرة التقديم . للأسف يقوم البعض بالتقديم على أي شاغر وظيفي يجدونه بدون التأكد من أن العمل يناسب مؤهلاتهم و مستوى خبرتهم ، معتقدين أن هذا يزيد من فرصهم في التوظيف .

كثير من جهات العمل و أخصائيي التوظيف يشتكون من هذه النقطة ، و التي تصعب من عملهم في فرز المتقدمين . واجهنا شخصياً هذه المشكلة ذات مرة عندما أعلنا عبر حسابنا في تويتر عن حاجتنا لكاتب محتوى ، شرطنا الوحيد كان معرفة بأساسيات تهيئة محركات البحث SEO ، لا نستطيع احصاء عدد اللذين قدموا و هم:  1- لا علاقة لهم بمجال كتابة المحتوى 2- لا يعرفون ماهو السيو 

الأسوأ هم أولئك الذين عند تقديمهم كانوا يسألوننا ماهو الـ SEO ؟!!

إن كنت لا تستطيع البحث في جوجل لمعرفة شئ بسيط كهذا ، فإنك للأسف لن تنجح في العثور على وظيفة تناسبك !

يحذر أخصائي التوظيف ماضي القرني من التقديم العشوائي ، و يكشف ضرره على الباحث عن عمل موضحاً أن مسؤولي التوظيف يستطيعون تذكر اسم المتقدم كثير الإرسال و يتجاهلون طلبه بمجرد رؤية الإسم !

الحل 

قم بقراءة الشروط و المؤهلات (لو كانت مذكورة ) جيداً . لاحظ الفرق بين كلمات مثل ( يفضل خبرة ) أو ( يشترط خبرة ) إذ أن الثانية لا تناسب حديثي التخرج . لا تقم بالتقديم على وظيفة ذات مستوى متقدم ( Senior ) و أنت لا تمتلك الخبرة الكافية . إذا كان مجال العمل أو إحدى المهارات المطلوبة غير واضحة لك قم بالبحث عنها في جوجل .

 

4 – التقديم المتأخر

في وظائف ذات منافسة عالية مثل الوظائف عن بعد ، فإن تأخرك في التقديم يعني أنه فاتتك الفرصة . بعض الوظائف المرغوبة مثل خدمة العملاء عن بعد أو إدارة وسائل التواصل الاجتماعي يتم الاكتفاء فيها خلال ساعات قليلة .

الحل 
  • كن دائماَ على استعداد ! جهز سيرتك الذاتية و لا تؤجل التقديم
  • إذا واجهتك مشكلة في طريقة التقديم ابحث بنفسك عن الحل عبر جوجل ، لا تضيع الوقت في اسئلة مكررة عن طريقة التسجيل مثلاً !
  • تأكد من تاريخ الإعلان الوظيفي ، البعض يقوم بالتقديم على وظائف تم الإعلان عنها منذ أسابيع أو أشهر ، هذه غالباً وظائف تم إيجاد المرشح المناسب لها و لم يتم التنويه بذلك .



 

5- طريقة التقديم الخاطئة

مهارات التواصل واحدة من أهم المهارات التي يبحث عنها أصحاب العمل ، و تتضح مبكراً من طريقة تقديمك على الوظيفة.

رسائل مثل ( عندكم وظيفة ؟ ) ( ابغى اقدم ) (كم الراتب ؟ ) أو التوسل و ذكر الحاجة الشديدة و الظروف الصعبة ، هذه كلها علامات تحذير عند جهة العمل بأن هذا شخص غير مناسب .

أيضاً ، مهارة الاهتمام بالتفاصيل تتضح من اتباعك للنصائح العامة ، مثل ذكر المسمى الوظيفي في عنوان الإيميل عند التقديم على وظيفة ، أو اتباع تعليمات جهة العمل في التقديم عن طريق الموقع و ارفاق خطاب تغطية Cover Letter على سبيل المثال .

الحل 
  • طريقة التقديم هي فرصتك في اعطاء انطباع أولي جيد . احرص على التواصل المهني سواء عند مراسلة جهة العمل عبر وسائل التواصل أو عند ارسال السيرة الذاتية

أمثلة حقيقية

اذا لم يقنعك كل الكلام أعلاه ( أو لم تقرأه من الأساس ! ) ، هذه أمثلة حية لأصحاب عمل اعلنوا عن وظائف ،  و أخطاء التقديم في رأيهم

صاحب عمل يذكر تجربته في التوظيف عبر منصة لينكدإن

تجربة ثانية من أحد المعلنين عن وظائف ، فصل فيها الأخطاء التي جعلته يرفض بعض المتقدمين



الخلاصة 

  • قم باستشارة مختصين و اصلاح أخطاء السيرة الذاتية
  • ابحث و استفسر ممن سبقوك لمساعدتك في تحديد مجالك الوظيفي ، و وضح هذا المجال في السيرة الذاتية
  • قدم على الوظائف المناسبة لمؤهلاتك و مجالك فقط ، وابتعد عن التقديم العشوائي
  •  لا تتأخر في التقديم على الوظائف
  • احرص على التواصل المهني عند التخاطب مع جهات العمل
المصادر 



 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!